اعراض

أعراض الذبحة الصدرية وعلاجها

حيث عند التحدث عن أعراض الذبحة الصدرية نجد أنها هي نوع ألم يكون صادر عند انخفاض منسوب الدم المتدفق إلى القلب، حيث نجد أننا نقوم بوصفها كأنها اعتصار داخل الصدر، حيث نجد الأشخاص المتعرضون لهذه الذبحة يشعرون ببعض الألم، والثقل في منطقة الصدر بالتحديد يزول الشعور بالألم تلقائياً عند أخذ العلاج المناسب.

أنواع الذبحة الصدرية

حيث نلاحظ أن الذبحة الصدرية تحتوي على ثلاث أنواع مختلفة منها

  • أولاً الذبحة الصدرية الغير مستقرة: وهذه توضح للمريض بأنه على وشك الإصابة بالنوبة القلبية فيستحسن في هذه الحالة الاتصال بالطبيب.
  • الذبحة الصدرية المستقرة حيث يتم إطلاق عليها اسم الذبحة المزمنة المستقرة.
  • أما بالنسبة للنوع الثالث يتم اطلاق عليه اسم الذبحة المتغيرة، ونتنج تلك الذبحة بسبب حدوث خلل داخل الشريان التاجي.

أعراض الذبحة الصدرية

نجد أن هناك العديد من أعراض الذبحة الصدرية، والتي تجعل الإنسان المصاب غير قادر على مقاومة ألم الصدر منها:-

  • نشعر بألم قوي في المنطقة اليسرى من منطقة الصدر.
  • حدوث ضيق في التنفس، وعدم القدرة على التنفس الطبيعي.
  • الشعور بالغثيان بالإضافة إلى التقيؤ
  • ظهور علامات التعرق على الوجهة، وكافة الجسم.
  • نشعر بالألم في منطقة التي تصل بين الذراعين إلى أعلى الظهر، والإضافة إلى أعلى منطقة البطن.
  • الشعور ببعض الحرقة كما الشعور بخفقان في القلب.
  • الشعور بالإرهاق البدني، وبعض من الدوخة.

صفات الذبحة الصدرية المستقرة

  • تستمر تلك الذبحة خلال مدة تصل إلى الخمس دقائق فقط،
  • يتم الإصابة بهذه الذبحة الصدرية بسبب زيادة الجهد على القلب، وهذا عادتاً ما يحدث عند الصعود على الدرج أو القيام بمجهود كبير.
  • تختفي الألم النابع منها عن أخذ الدواء المناسب وأخذ قسطاً من الراحة.
  • إذا حدث تلك الذبحة مرة سابقة نتوقع حدوثها مرة تالية، وبنفس الشعور بالألم.
  • يشبهها الكثير من الأطباء بأنها تشبه مرض الليستريات من جانب الشعور بالألم.
  • تحدث هذه الذبحة عند حدوث ضغط من الجهة النفسية، والعاطفية.
  • تلك الذبحة الصدرية عادتاً ما تتنشر إلى منطقة الذراعين أو إلى بعض المناطق الأخرى.

صفات الذبحة الصدرية الغير مستقرة

  • تحدث هذه الذبحة بشكل فجائي غير متوقع الحدوث.
  • يمكن الإصابة بها في جميع الأوقات حتى وقت الراحة.
  • يمكن أن تمتد إلى فترة أكبر من فترة الذبحة المستقرة حيث عادتاً ما توصل إلى 30 دقيقة.
  • يمكن ألا تختفي عند الذهاب إلى أخذ قسطاً من الراحة أو عند تناول العقاقير الخاصة بها لذلك تكون عكس الذبحة الصدرية المستقرة.
  • في بعض الأحيان عند حدوث تلك الذبحة تكون على هيئة نوبة قلبية.

الذبحة الصدرية المتغيرة

  • تكون أخطر من الذبحة المستقرة لذلك يمكننا استخدام بعض الأدوية الخاصة بالذبحة لكي يتم تخفيف من أعراضها.
  • وتحدث في أوقات الراحة مشابهة للذبحة الصدرية لا مستقرة.

أسباب الإصابة بالذبحة الصدرية

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة الذبحة الصدرية منها:-

  • عند حدوث انخفاض في نسبة الدم المتدفق لعضلة القلب، لذلك يقل نسبة الأوكسجين التي تحتاجها عضلة القلب حتى تتمكن من متابعة عملها، والعيش.
  • يمكن الإصابة بالذبحة بسبب وجود بعض الترسبات الدهنية داخل الشرايين الخاصة بالقلب، وفي هذه الحالة يسمى بالتصلب الشرياني.
  • لذلك ننصح مريض الذبحة الصدرية بأخذ الراحة الكافية حتى يتمكن الدم من التدفق، وجلب نسبة الأوكسجين التي تحتاجها عضلة القلب.

أسباب حدوث جميع أنواع الذبحة

الذبحة الصدرية المستقرة

  • نجد أنه هذا النوع من الذبحة يصيب الإنسان بسبب الإجهاد الحادث في الجسم، عند السير أو القيام ببعض  التمرينات المجهدة، والتي تجعل عضلة القلب تحتاج إلى المزيد من الدم حتى يتم إنتاج الأوكسجين.
  • لكن في تلك الحالات نجد أن الشرايين قد ضاقت فبتالي نجد نقص في كميات الدم الواصلة للقلب.
  • الذبحة الصدرية المستقرة يمكن الإصابة بها في حالات التدخين، وعند تناول الوجبات السمينة على الصدر بالإضافة داخل درجات الحرارة المنخفضة تلك الحالة السابقة تسبب ضيق الشرايين.

الذبحة الصدرية غير المستقرة

  • يتم الإصابة بهذا النوع من الذبحة بسبب وجود بعض الدهون المترسبة على هيئة الوعاء الدموي متمزق، هدفها من تدفق الدم إلى عضلة القلب فبتالي يحدث الذبحة.
  • كما يمكن الإصابة بهذا النوع عند الإصابة بالجلطة الدموية التي تسبب انسداد داخل الأوعية الدموية الخاصة بالقلب.
  • يصعب حل هذه الذبحة فإذا لم نتمكن من جعل الدم يتدفق إلى القلب يمنع دخول الأوكسجين فبتالي يجب إجراء علاج طارئ لتلك الحالة.

ذبحة برنزميتال

  • تحدث هذه الذبحة عند التعرض لتشنج يسمي التشنج التاجي، والذي هدفه هو تضيق الشرايين الخاص بالقلب لبعض من الوقت.
  • يمكن الإصابة بهذه الذبحة عند التأثير بضغط عاطفي، وحالات التدخين، وبالإضافة عند تناول العقاقير المخدرة مثل الكوكايين.

العوامل الخطرة للذبحة الصدرية

  • عند استخدام التبغ يسبب هذا إلى حدوث تلف داخل جدران الأوعية الدموية، وتشمل الشرايين الخاصة بتدفق الدم للقلب، لذلك تسبب حدوث ترسبات مادة الكوليسترول داخل الشرايين، ومنع سير الدم.
  • المصابين بمرض السكري عند حدوث قلة في إفراز هرمون الأنسولين يحدث إصابة في منطقة الشريان التاجي الذي ينتج عنه الإصابة بالذبحة الصدرية، وهذا بسبب زيادة الكوليسترول في الدم.
  • عند حدوث ارتفاع مفاجئ لضغط الدم، حيث تحاول الشرايين منع تدفق الدم بكميات كبيرة إلى القلب لكن يسبب عند مرور الوقت، وعدم المعالجة إلى حدوث تلف داخل الشرايين فبتالي يحدث تصلب.
  • الإصابة بالذبحة الصدرية لأنها مرض وراثي حيث هذا المرض له القدرة على الانتقال وراثياً لأفراد الأسرة.
  • عند التقدم في السن فنجد أن النسبة الأعلى في الإصابة بالنوبة القلبية هم الكبار في السن وهذا بسبب قلة مقاومتهم.
  • حالات السمنة المفرطة حيث نجد أن نسبة الكوليسترول عالية داخل الجسم، والتي تساعد على تحفيز ارتفاع ضغط الدم بالإضافة إلى زيادة ضربات القلب.
  • عند ممارسة الرياضة يحدث ارتفاع في مستوى كوليسترول الدم الذي يحفز على ارتفاع الضغط فبتالي يمكن الإصابة بنوع داء السكر، فلذلك يحبذ سأل الطبيب المتخصص لأخذ العلاج المناسب.

طرق العلاج من الذبحة الصدرية

هناك العديد من الطرق التي يمكنك استخدامها حتى تتمكن من تجنب الإصابة بأعراض الذبحة الصدرية منها:-

  • يجب على كل المدخنين الإقلاع عنه تماماً.
  • يجب التعود على تناول الأطعمة الصحية، والبعد عن الدهون الثلاثية الضارة بالإضافة إلى المحافظة على الوزن الصحي.
  • يجب مراقبة الحالات التي تحدث للجسم من ارتفاع ضغط الدم أو عند حدوث ارتفاع الكوليسترول داخل الدم، أو عند الإصابة بمرض  السكري.
  • يجب على الشخص البعد من كافة مسببات الضغط النفسي، والعاطفي لأنه خطر على صحة الإنسان، ويجب محاولة التعايش بشكل طبيعي.
  • للرجال المدمنين للكحولات يجب عليه تقليل الكميات إلى كوب أو بالكتير إلى كوبين أما في حالة النساء يجب عليهم تناول كوب واحد على الأقل.
  • يجب الاهتمام بأخذ اللقاح الخاص بإنفلونزا، حيث يساعدنا على حماية القلب من أي فيروس خارجي مضر.
  • باستشارة الطبيب يجب استغلال 150 دقيقة خلال الأسبوع الواحد لاكساب النشاط البدني عن طريق التمرينات الرياضية. 
  • بالإضافة إلى 10 دقائق مرتين كل أسبوع للقيام بالتمارين الخاصة بالقوة، بالإضافة إلى الاهتمام بتمارين التمدد، وذلك ثلاث مرات في الأسبوع الواحد لمدة ما بين 5 إلى 10 دقائق.

 شاهد ايضاََ أفضل نظام غذائي للتخسيس وبناء العضلات وحرق الدهون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى